الرابطة السويدية للصم: نناضل لتحقيق نفس الحقوق منذ القرن 19

الرابطة السويدية للصم: نناضل لتحقيق نفس الحقوق منذ القرن 19
انتقدت الرابطة السويدية للصم (SDR)، عدم توفر الهيئات السويدية على أرقام حول عدد الصم وضعاف السمع من اللاجئين والقادمين الجدد.

ميمونت تيبيبل عضو في مجلس إدارة الرابطة، تحدثت عن أهمية الأرقام، بحضور مترجمة فورية للغة الإشارة:

الأرقام تساعد على معرفة مكان تواجد الصم وضعاف السمع من اللاجئين والقادمين الجدد. وبالتالي يمكن تزويدهم بالمعلومات بمجرد وصولهم للسويد، كالذهاب للمدرسة لتعلم لغة الإشارة السويدية، وفي نفس الوقت الالتقاء بالصم. هذا يعني أن تقديم المساعدة مبكراً يخفف النفقات، ويحد من العراقيل بالنسبة للطرفين، أي الصم والجهات التي ستعمل معهم.
 
لقد حاولت الحصول على إحصائيات من مصلحة الهجرة، لكن دون نتيجة بسبب السرية التي تنهجها المصلحة في هذا الجانب.

وفي المقابل، حصلنا على بعض الأرقام عن طريق المتطوعين الذي التقوا مع بعض الصم. لكن لا توجد أرقام رسمية في هذا الجانب، تقول ميمونت تيبيبل.
 
يذكر أن الرابطة السويدية للصم، هي منظمة متخصصة في شؤون الصم وضعاف السمع.

وتعمل على تحسين ظروف هذه المجموعة في المجتمع.

وتنضوي تحت لوائها العديد من الفروع المحلية في جميع المناطق، ودورها هو التواصل مع الصم وضعاف السمع السويديين والمهاجرين على حد سواء.

لكن بالنسبة للقادم الجدد يبقى التواصل مع هذه الجهات صعب جداً، لأن أغلبهم لا يعلمون بوجود الرابطة السويدية للصم، أو منظمات وجمعيات محلية في مختلف المناطق في السويد تهتم بشؤون الصم، تقول ميمونت تيبيبل:
 القادمون الجدد الصم مرحب بهم في المنظمة، لكن من الأفضل أن يتواصلوا مع الفروع المحلية. لأن الرابطة منظمة تُعنى بالحقوق والواجبات المتعلقة بالصم على المستوى السياسي، عن طريق النقاش مع الهيئات والسياسيين.

الرابطة تتفرغ لممارسة نوع من الضغط على المسؤولين لكتابة نصوص مرافقة للنقاشات التي تبثها القنوات التلفزيونية على سبيل المثال، أو الاستعانة بمترجم فوري للغة الإشارة أثناء نشرات الأخبار، وغيرها من الأمور. نحاول الحصول على نفس الحقوق التي تتمتع بها الأقليات في السويد.

نحن نطالب بالمساواة فقط، لأنه لا يوجد أي خطأ في كوننا لا نسمع. بدأنا العمل للحصول على هذه الحقوق منذ القرن التاسع عشر، ولا زلنا نناضل حتى يومنا هذا من أجل نفس القضايا. تقول ميمونت تيبيبل، عضو في مجلس إدارة الرابطة السويدية للصم (SDR).

المصدر: راديو السويد

بعد توقف بسبب كورونا.. عودة دوري الأبطال والدوري الأوروبي السابق

بعد توقف بسبب كورونا.. عودة دوري الأبطال والدوري الأوروبي

UD häver reserestriktionerna – hit kan du resa i sommar التالي

UD häver reserestriktionerna – hit kan du resa i sommar

شاركنا تعليقك