المجلس السويدي للإفتاء : التصريحات المسيئة للإسلام محاولة لزرع الكراهية وسط مجتمع متنوع موحد

المجلس السويدي للإفتاء : التصريحات المسيئة للإسلام محاولة لزرع الكراهية وسط مجتمع متنوع موحد

دان المجلس السويدي للإفتاء تصريحات سكرتير حزب ديمقراطيي السويد SD ريكارد يومسهوف الذي وصف الإسلام بأنه “دين مقرف”، وقال رئيس المجلس الشيخ سعيد عزام في كلمة مسجلة إن الذي دفع إلى هذا التهجم على الإسلام ، هو غياب أي قوانين تلزم الجميع باحترام هذا الدين السماوي العظيم الذي يدين به جزء مهم من مكونات المجتمع السويدي.

وثمن الشيخ سعيد إدانة القيادات السياسية والدينية والمجتمعية والفكرية لما سماها الأصوات المتشنجة التي تسيء لصورة السويد المسالمة وللمجتمع السويدي الذي يقبل التعددية ويحميها بقوة القانون وبفضل تلاحم الجميع، مضيفا اعتقاده بأن هذه التصريحات هي محاولة للتكسب السياسي في موسم انتخابي انخفضت فيه أسهم الأحزاب المتشددة، فوجد بعضها في مهاجمة المعتقدات والأديان فرصة لمحاولة كسب نقاط إضافية يدعم بها موقعه السياسي، دون أن يبالي بأنه يزرع عن عمد الانشقاق والكراهية والتفرقة داخل مجتمع موحد، حسب البيان المسجل.

وكانت تصريحات يومسهوف لقيت موجة حادة من القيادات الحزبية من أهم الأحزاب السويدية ( الحزب الاشتراكي، المودرات، الوسط ) ومن قيادات روحية مسيحية ويهودية ومسلمة ومن طيف واسع من كتاب الرأي والمؤسسات والأفراد على حسابات التواصل الاجتماعي

وكرر عزام دعوة المجلس للجميع بضرورة إدانة كل أشكال العنصرية ومعاداة المسيحية والسامية والإسلام و كل مذهب أو معتقد أو فكر أو منهج حياة في هذا البلد.

المجلس السويدي للإفتاء : التصريحات المسيئة للإسلام محاولة لزرع الكراهية وسط مجتمع متنوع موحد

المجلس السويدي للإفتاء : التصريحات المسيئة للإسلام محاولة لزرع الكراهية وسط مجتمع متنوع موحد

توقيف شخصين خلال مظاهرة معارضة للقيود الرامية للحد من تفشي كورونا في الدنمارك السابق

توقيف شخصين خلال مظاهرة معارضة للقيود الرامية للحد من تفشي كورونا في الدنمارك

Polisen: Grovt kriminella gäng i Åre التالي

Polisen: Grovt kriminella gäng i Åre

شاركنا تعليقك