في دليل على اهتمام متزايد

اوبسالا تحاول الحد من التضليل الاعلامي قبيل الانتخابات الاوروبية

اوبسالا تحاول الحد من التضليل الاعلامي قبيل الانتخابات الاوروبية
أوردت الإذاعة السويدية أن السويد تتعرض لحملة تشويه لسمعتها من جهات يمينية متطرفة وذلك قبيل الانتخابات الاوروبية التي ستجري اواخر الشهر الحالي

.

وتضيف الإذاعة أن عمليات التضليل قد تكون عبر نشر أخبار مزيفة عبر مواقع التواصل الإجتماعي أو ربما حول نشر نتائج مزيفة عن انتخابات البرلمان الاوروبي.

وقد استطلعت الإذاعة رأي مدير الأمن الوطني في بلدية أوبسالا أندرش فريدبوري الذي تحدث عن الاجراءات التي يتم اتخاذها للحد من هذه الحملات.

فريدبوري قال انهم سيتابعون عمليات التصويت في انتخابات البرلمان الأوروبي " بعناية " مضيفا : سيتم الإبلاغ عن جميع المحاولات الساعية الر التلاعب بها بغض النظر إذا ما كانت هذه التلاعبات في مركز الاقتراع أو ان إذا كانت هناك حملات تضليل "

ونسبت الإذاعة له ان عمليات التضليل قد تكون عبر نشر اخبار مزيفة عبر مواقع التواصل الاجتماعي حول إغلاق مراكز التصويت في اوبسالا أو ربما حول نشر نتائج مزيفة عن انتخابات البرلمان الأوروبي مشيرة إلى ان البلدية تعمل على الحد من تأثير هذه الحملات

وأضاف فريدبوري للإذاعة : منظومة الانتخابات السويدية متينة وقدرة التأثير عليها قليلة ونحاول تقديم معلومات وافية تشرح كيفية سير هذه الانتخابات الأوروبية "

رمضانكم كريم السابق

رمضانكم كريم

A necessity ? Or a by default continuous track ? التالي

A necessity ? Or a by default continuous track ?

شاركنا تعليقك